عربية ودولية

كبار ضباط القيادة المركزية الأميركية زاروا تل أبيب لـ3 أيام

زار كبار قادة وموظفي القيادة المركزية الأميركية نظراءهم في الجيش الإسرائيلي في تل أبيب الأسبوع الماضي للتأكيد على شراكتهم المستمرة منذ عقود واستكشاف طرق لتعميق العلاقات الأمنية في جميع أنحاء الشرق الأوسط.

وقال المشاركون إن النقاشات التي استمرت ثلاثة أيام هي عبارة عن سلسلة من الاجتماعات لمناقشة قضايا مثل التدريبات واتفاقيات الدفاع والمخاوف الأمنية المشتركة.

وكانت الزيارة هي أول زيارة تفقدية على المستوى التنفيذي منذ أن أعاد الجيش الأميركي ترتيب إسرائيل من القيادة الأميركية الأوروبية إلى القيادة المركزية الأميركية في سبتمبر 2021، حسب ما قال المنظمون.

وقال المسؤولون إن هذه الخطوة، الموجهة بموجب خطة القيادة الموحدة لعام 2020 التي تمت الموافقة عليها رئاسيًا، تعمل بشكل أفضل على مواءمة أطر وزارة الدفاع ووزارة الخارجية، وتحافظ على شراكات إسرائيل الحالية مع الحلفاء الأوروبيين وتفتح فرصًا لتوسيع العلاقات الدفاعية مع الشركاء في الشرق الأوسط.

من جانبه، قال قائد سلاح الجو الإسرائيلي إن العلاقة الجديدة مع القيادة المركزية الأميركية “قوية وتتنامى باستمرار”. بينما قال الجنرال في القوات الجوية الأميركية جريج جيلو، “إن التعاون الأمني مع كل من جيش الدفاع الإسرائيلي والشركاء الإقليميين الآخرين، قد توسع وتطور خلال العام الماضي خصوصا مع تغير التهديدات في المنطقة، كذلك تغير النهج الذي تتبعه القيادة جنبًا إلى جنب مع الشركاء الإقليميين لمواجهة هذه التحديات”.

وتابع في تصريحاته بالقول “القضايا مثل مواجهة تهديد أنظمة الطائرات بدون طيار ودمج قدرات الدفاع الجوي والصاروخي معقدة للغاية بحيث لا يمكن لدولة واحدة معالجتها بمفردها”.

وقال القائد الأعلى للبحرية الأميركية في الشرق الأوسط، إن العلاقات الأمنية الإسرائيلية توسعت إلى تعاون بحري أيضًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: