اخبار اليمناخبار خاصةبالادلة

فضيحة جديدة تكشف العلاقة القوية والتنسيق الحوثي مع تنظيم القاعدة (تفاصيل)

في فضيحة جديدة تكشف حجم التنسيق والترابط والعلاقة بين تنظيم القاعدة وجماعة الحوثيين، ظهر في الآونة الأخيرة القيادي في تنظيم القاعدة عارف مجلي، إلى جوار رئيس وزراء حكومة الحوثيين خلال حفل تكريم قبلي بصنعاء.

وأكدت مصادر أمنية أن هناك علاقات كبيرة وصل لمستوى العالي من التنسيق بين المليشيا الحوثية، والقاعدة وداعش، لافتًا إلى أنه وصل إلى حد التنسيق لتبادل الأدوار الإجرامية المهددة لأمن واستقرار ووحدة اليمن ومحيطها العربي، والإقليمي، وخطوط الملاحة الدولية.

وقالت مصادر قبلية وأمنية في مديرية أرحب (شمال صنعاء)، إن رئيس حكومة المليشيا الحوثية ورئيس التلاحم القبلي الحوثي الشيخ ضيف الله رسام، كرموا الثلاثاء 30 نوفمبر 2021، القيادي في تنظيم القاعدة عارف مجلي، والذي ألقي القبض عليه في 2009، بعد ثبوت المعلومات ظلوعة بالوقوف وراء عملية تفجير المدمرة الأمريكية (يو إس إس كول) في 2006.

وكشفت المصادر أن تكريم مليشيا الحوثي الإرهابية القيادي في تنظيم القاعدة عارف مجلي، بوسام القبيلة العربية، نتيجة لدوره في حشد الكثير من المقاتلين من التنظيم والزج بهم في صفوف مليشيا الحوثي للسيطرة على عدد من مديريات محافظة مأرب، ولتنفيذ العديد من العمليات الإرهابية في المناطق المحررة.

وعارف مجلي الذي تعتمد عليه المليشيا الحوثية في تعميق التقارب مع تنظيم القاعدة، هو صهر فواز الربيعي أحد القياديين البارزين في تنظيم القاعدة في اليمن ومن المتهمين الرئيسيين في تفجير المدمرة الأميركية ( يو اس لس كول) وقتل عام 2006».

محطات من تقارب القاعدة والحوثي
وفي نوفمبر الماضي، كشف مصدر موثوق في العاصمة اليمنية صنعاء التي تسيطر عاليها إيران، إنشاء مليشيا الحوثي مقرات وغرف عمليات ومكتب استخبارات في صنعاء لإدارة الجرائم الإرهابية والفوضى في المحافظات المحررة بالتنسيق مع تنظمي «داعش والقاعدة».

وفي يناير 2021 أفرجت المليشيا الحوثية عن القيادي في تنظيم القاعدة عبدالله على علوي لحمر البركاني، وفقًا لتفاهمات سرية بين التنظيم الإرهابي ومليشيا الحوثي.

ووفقًا للتفاهمات، فإن المليشيا الحوثية وعدت بالإفراج عن المزيد من أفراد التنظيم المحتجزين في سجن جهاز الأمن والمخابرات منذ 11 عامًا، بناء على نتائج الأعمال الإرهابية التي سيتم تنفيذها في المناطق المحررة.

وفي أغسطس 2021، أطلقت المليشيا الحوثية سراح عيدروس المسعودي وعبدالله المسعودي، المعتقلان في سجن الأمن القومي بصنعاء منذ عدة سنوات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: