عربية ودولية

بالأسلحة الثقيلة.. اشتباكات بين طالبان وحرس الحدود الإيراني

اندلعت اشتباكات مسلحة بين عناصر حركة طالبان وحرس الحدود الإيراني عصر اليوم الأربعاء، في منطقة كنج الواقعة في ولاية نيمروز جنوب أفغانستان على الحدود مع إيران.

وحصلت “العربية.نت” على فيديوهات من سكان منطقة كنج يظهر فيها استخدام الأسلحة الخفيفة والثقيلة من الطرفين في الاشتباكات.

إلى ذلك، ذكر سكان محليون بأن حركة طالبان أمرت سكان المنطقة بمغادرة منازلهم فوراً، في الوقت الذي وصلت فيه تعزيزات أمنية وعسكرية على الحدود الأفغانية الإيرانية.

سبب الاشتباكات مجهول

ونشرت حسابات تابعة لطالبان على مواقع التواصل الاجتماعي أنباء تتحدث عن سيطرة الحركة على عدد من نقاط التفتيش العسكرية التابعة لحرس الحدود الإيراني.

في المقابل، أفادت وكالة تسنيم الإيرانية بأن الاشتباكات وقعت بسبب “سوء فهم حدودي” حدث في منطقة شغالك بالقرب من ولاية نيمروز الأفغانية.

يشار إلى أن حركة طالبان شنت حملة عسكرية واسعة على مواقع قوات الحكومة السابقة في جبهات متعددة بالبلاد، بعد إعلان الولايات المتحدة، يوم 30 أبريل، بدء عملية انسحاب قواتها، وفقا لخطة الرئيس جو بايدن.

وخلال الأشهر الأخيرة تمكنت الحركة من بسط سيطرتها على كل المنافذ الحدودية، وفي 15 أغسطس دخل مسلحو الحركة إلى العاصمة كابل حيث سيطروا على القصر الرئاسي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: