اخبار اليمنبالادلةتقارير

انتهاكات المليشيا الحوثية | اعتداءات وتهديدات بالتصفية في اب، ومصادرة منزل قيادي مؤتمري في حجة

رصد : اعتدى مسلحان حوثيان على مواطن في إحدى قرى عزلة الشراعي في مديرية جبلة محافظة إب (وسط اليمن).

وحصلت وكالة خبر على وثيقة تتضمن شكاوى من أهالي وعقال قرية الكدف عزلة الشراعي بقيام عنصرين من المليشيا يعملان في إدارة أمن جبلة بالاعتداء بالضرب على المواطن علي نعمان عبود، وصفعه على وجهه وإهانته ومحاولة اعتقاله بالقوة إلا أن الأهالي حالوا دون ذلك.

وبحسب الوثيقة فإن العنصرين الحوثيين هما “الحشاش” وآخر يدعى “وسيم الشامي” وكانا قد خرجا لاعتقال علي نعمان عبود، ولكنه أبلغهما بأن هناك أوامر من النيابة بكف الخطاب عنه، وحين طلب من المسلحين الحوثيين مع الأهالي الذهاب إلى عاقل القرية، رد عليهم أحدهما بالتلفظ عليهم وعلى عاقل القرية بألفاظ نابية، بالإضافة لتهديد أهالي قرية الكدف بالتصفية واتهامهم بأنهم “دواعش”.

وتسببت الحادثة بحالة استياء كبيرة بين السكان الذين نددوا بالممارسات والانتهاكات الهمجية والبوليسية والقمعية التي ترتكبها المليشيا، مطالبين الجهات المختصة بوضع حد لتلك الانتهاكات التي تكررت في مناسبات عدة ومن ذات الأشخاص وإعادة الاعتبار للمواطن وعاقل القرية وأبناء قرية الكدف وضبط المسلحين واتخاذ الإجراءات القانونية والعقابية بحقهم.
الى ذلك صادرت مليشيات الحوثي منزل أحد القيادات المؤتمرية في محافظة حجة بالاضافة إلى بعض منازل أقاربه.

وذكر القيادي المؤتمري الشيخ فهد دهشوش على صفحته في منصة التواصل الاجتماعي فيسبوك، أن القيادي المتحوث هلال الصوفي المعين من الحوثة محافظ محافظة حجه والهاشمي محمد سلبه قاموا برفقة أطقم بمصادرة بيته في حي الظهرين بمدينة حجه.

وأفاد أن الحملة الحوثية قامت كذلك بمصادرة منزل والده في حي نعمان بمحافظة حجه، في إطار النهج الحوثي بمصادرة ونهب ممتلكات خصوم المليشيات ومعارضيها.

وأكد دهشوش أن عمليات النهب الحوثية لن تغير من قناعاته ورفضه للظلم والكهنوت، وأن بيته وأمواله وكل ما يملك ليست أغلى من الوطن وحريته وكرامته وحقه في العيش الكريم كبقية شعوب العالم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: