اخبار خاصةتقارير

المنظمات وتلاعباتها تمول الحوثي وتطيل امدالحرب.. تفاصيل وو ثائق

اخباري نت , في هذا التقرير تفاصيل من التلاعبات من وثائق المنظمات 2020 التي يكذبون فيها يصدقون انفسهم ويتلاعبون بالبيانات لنهب المليارات وهناك من يزين لهم ويسهل.
في تقرير كتلة المياه والصرف الصحي (الووش. اليونسف) يتضح التلاعب وتزييف الواقع لكي يتسنى لهم النهب ودعم الحوثي وطبعا مازال المتلاعب المحلي مكانه بل ويرقى.
الجدول والرسومات البيانية المرفقة توضح عدد سكان اليمن وكذا عدد النازحين بكل محافظة مع العلم ان كل المحافظات باليمن يوجد بها نازحين بل حتى على مستوى المديريات لدرجة ان 333 مديرية باليمن تشمل نازحين ما عدا 8 مديريات.
ويبلغ عدد النازحين حدود 3.9 مليون نازح اغلبهم في مناطق سيطرة الحوثي 3.1 مليون نازح بنسبة 78 % والباقي 800 الف نازح لدى المناطق الحكومية بنسبة 21.9%.
و يتضح ان الاعداد الكبيرة للنازحين في حجة وصعدة وأمانة العاصمة وتعز وذمار وعمران وكلها تحت الحوثي.
هذا التلاعب والذي تم كشفه في نهاية 2018 مازال مستمر ومباركة اللصوص والذين قامت قيامتهم في ذلك الوقت وعملوا على التشويه والإبعاد لكل من فضح لعب المنظمات باليمن.
هذه الأرقام توضح باختصار أن 78 % من أموال المساعدات تذهب للحوثي وبشكل رسمي عبر عدد النازحين المستهدفين والتي تنافي الحقيقة, ففي مأرب وحدها فوق 2 مليون نازح لكنهم كاتبين 291 الف نازح. مع العلم ان النازح في كل المناطق لا يصله شي واذا وصل وصل الفتات.
الجدير ذكره ان هناك مؤشر سياسي أيضا بهذه الأرقام والنازحين بمناطق سيطرة الحوثي اكثر اي أن الشعب يهرب من الشرعية الى عند الحوثي وهذا يتم تحليله وفقا لهذه الأرقام عند المانحين والدول المهتمة باليمن.
وفي تعليق ناشطين على هذه الارقام يقول ناشط : نهبونا وقتلونا ومازالوا مستمرين بمباركة اللصوص ،،،، لكن الله يمهل ولا يهمل وسيأتي الوقت الذي يعترفون فيه ويكشفوا تلاعبهم بأنفسهم ،،،، وسيحاسبوا عن كل ما اقترفوه بحق الشعب هم ومن معهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: